• لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    سوريّتي

    عذراً يا درعا
    لقد جرحوك
    ِ
    عذراً يا حمص
    لقد حرقوكِ
    ولم يكتفوا بذلك فقد شوهوكِ

    عذراً يا حلب لقد أبكوكِ
    لقد صرختي من كثرة الالم عليك

    عذراً ….. يا شام
    لقد طعنوا فيكِ .. لا بل عذبوكِ عذاب مؤلم الغضب فأحزنوكِ
    فأسرقوا أبناءك ليبقيك وحيدة
    وسرقوا الابتسامة والسعادة منك

    سوريتي
    أصبحت كاﻻرملة السوداء
    أصبحت كالجحيم
    شوارعك امتلأت بها برك من الدماء
    بيوتكم أصبحت كالكهوف
    ﻻ يعيش بها أنسان

    أصمدي يا سوريا
    كوني كالجبال لا تهزها الرياح
    ازدادي قوة يا شام
    فلا تنسوا بأن الله معكم
    كونوا كالأسود لا تجعلوا شيئا يهزكم
    يوما ما سترجع سوريا الحرة والعز

    من ايمان خالد مواسي

    لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    التعليقات

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.