• عائلات الشبان الثلاثة تطالب بالتحقيق بعملية القدس

    توجه مركز عدالة القانوني يوم السبت الى وحدة التحقيقات مع أفراد الشرطة “ماحش” بإسم عائلات المواطنين الثلاثة محمد مفضل (19 عاما)، أحمد موسى (29 عاما) ومحمد حامد (19 عام) الذين قتلوا برصاص الشرطة بالمسجد الأقصى مطالبين التحقيق بشكل فوري بملابسات القتل وإطلاق النار يوم الجمعة الموافق بالإضافة الى ذلك, طالب مركز عدالة وحدة التحقيقات مع أفراد الشرطة أن تأمر بتشريح جثث القتلى الثلاثة من اجل الوقوف على ظروف مقتلهم قبل تسليم جثامينهم لعائلاتهم.
    برسالته ادعى المحامي محمد بسام أنه :” حين تكون حياة المواطنين على المَحك، فان حادثة كهذه تثير أسئلة جوهرية وهامة تتعلق مباشرة بقانونية إطلاق النار في الوضعية الخاصة بالحدث”.

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.