• المؤتمر السنوي الخامس في غفعات حبيبة

    عُقد الاثنين في المركز العربي اليهودي للسلام في غفعات حبيبة المؤتمر السنوي الخامس، والذي تم فيه الاعلان عن مشروع “خارطة الطريق” وذلك بمشاركة شخصيات مسؤولة وقيادية من مختلف المجالات في البلاد حيث قامت بعرافته صفاء غارب والتي رحّبت بالحضور وقدَّمت نبذة عن المؤتمر وجلساته وماهيتها . وقد تخلل المؤتمر الذي إستمر خلال ساعات اليوم كلمات ترحيبية و خطابية ألقاها كل من مدير المركز، رياض كبها ومدير عام “حفتسيليت”، ايتمار شفكيه، مدير عام غفعات حبيبه ينيف ساغي، محمد دراوشة مدير مجال التخطيط والذي اكدّ على أهمية دعمهم لمشروع “خارطة الطريق”، وتحدّث الذي أشار الى أهمية المشروع وانه يدفع عجلة العيش المشترك الى الامام.

    كما وتحدّث رئيس الدائرة السياسية لبعثة الاتحاد الاوروبي في اسرائيل، مارك غلاغر عن المشروع وعن دعم الاتحاد الاوروبي له. وشمل المؤتمر على مداخلات ونقاشات هادفة حول الموضوع حيث عرضت نتائج مشروع “خارطة الطريق” في نقاش أداره د.ران كونتر تخلل عدة محاور من التربية والتعليم، التطوير الاقتصادي، الحكم والسلطة، الارض والمسكن ومسارات التصالح والتمثيل الثقافي.

    كما تخلل المؤتمر جلسة لرؤساء سلطات محلية ومنتخبو جمهور، حيث عقّبوا على نتائج المشروع وشارك بهذه الجلسة كلّ من: رئيس مجلس كفر برا، محمود عاصي، د.حاييم فايتسمان من المركز المتعدد المجالات في هرتسليا، عضو الكنيست السابق، الحاخام دوف ألن ليبمان ورجل الاعمال، طارق عوّاد. وجلسة أخرى بمشاركة عدد من المسؤولين الأوروبيين تحت عنوان “معقّبون دوليّون” أدارها محمد دراوشة ووجّه الاسئلة المختلفة للضيوف الدوليين.

    واختتم المؤتمر بفقرة توزيع الجوائز التكريمية استلم درع التكريم زوج  المرحومة راحيل متوكي مديرة لواء حيفا التي عملت على تعزيز المشاركة بيت العرب واليهود، كما تم تكريم ايمن سيف مدير عام سلطة التطوير الاقتصادي التابعة لمكتب رئيس الحكومة على دعمه ومرافقتة لمركز جفعات حبيبة وتوج المؤتمر بفقرة فنية.

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.