• لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    أمل مرقس ونجلها يقدمان جديدهما ثوروا كـ”تشي جيفارا”

    وصل إلى موقع بقجة بيان صادر عن إبتسام أنطون، جاء فيه:”سجلت المطربة أمل مرقس أغنية “ثوروا كـ تشي جيڤارا”، وهو عمل فني يجمعها بنجلها فراس زريق.حيث كتب كلماتها الفنان فراس زريق على ايقاع لحن أغنية جيفارا الاصلية، نحو النصر دوماً. وكانت قد غنتها أمل في حفل حي ومباشر في كونسيرت الكابري “اوتاري ولحني”، وابهرت حينها الجمهور لدرجة انهم طالبوها اعادتها لشدة تأثرهم بالكلمات واللحن وغناء أمل الآخاذ وصوتها الذي إلتحم بحس الاغنية النضالي”.

    وزاد البيان:”دأبت أمل أن تقدم الاغنية لجمهورها بتسجيل حي وطبيعي حيث غنت، وعزف مرافقوها الموسيقيين سوية في تسجيل “غرفة” في البيت والعقد الكفرساوي العريق دون مؤثرات تكنولوجية، وبأسلوب شعبي يناسب جو الاغنية الاصلية التي ولدت في بلد تشي جيقارا رمز الثائرين”.

    وزاد البيان:”شارك بالعزف واعداد الاغنية بالاضافة لفراس زريق على القانون الفنان، نسيم دكور بالعزف على العود، والفنانين: نايف سرحان على الايقاعات، الياس حبيب درامز، شاحر كاوفمان على الجيتار، أما هندسة الصوت لأدهم درويش، وتم التسجيل في الجليل قرية كفرياسيف مطلع العام”.

    وإختتم البيان:”يأتي الإصدار بمناسبة يوم المرأة العالمي وفي شهر آذار الذي يجدد أمومة الأرض في امانينا أملًا بتحقيق النضالات الثورية إلاجتماعية والسياسية نحو العيش الكريم الذي ننشده لكل الناس. من أمل مرقس ولأمل مرقس أجمل باقات المحبة لكل نساء الارض في يومهن” إلى هنا نص البيان.

    كلمات الاغنية:
    “ثوروا كتشي جيڤارا
    لكلِّ أطفال الحجارة
    الذينَ ذاقوا المرارة
    لا تهابوا النارَ
    ولا تخشوا الجدارَ
    بل ثوروا كتشي جيفارا
    وكونوا دومًا الشرارة
    أحيّيكم بحرارة
    إنّكم أبطالٌ بجدارة
    لكلِّ نساءِ النضال
    من الجنوب للشمالِ
    أنتنّ روح القتال
    شامخات كالجبالِ
    إنكنّ حاملاتُ الأجيالِ
    قاومنَ وقت النزالِ
    لا تقبلنَ بالإذلالِ
    بل أنِرْنَ دربَ النضالِ
    لكلِّ عمالٍ كادحينَ
    وغيرهم من نازحين
    أنتم نور المظلومينَ
    ورمز الثائرين
    ثوروا على المضّطهِدينَ
    وارفضوا العيشَ المهينَ
    سكان قرية أو مدينة
    كلنا معا سائرين”.

    01

    لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.