• لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    اكسبي صداقة أولادك

    العلاقة غالبا تنحصر بين كثير من الثواب والعقاب، والكثير من الحنان والإهتمام، ولكن أين الصداقة؟ وهذة الأخيرة ما تبحث عنه الأمهات للتقرب من ابنائهن، ويتمناها الأبناء، أحيانا للتقرب أكثر من والدتهم التى يحبونها، وفى أحيان أخرى لتجنب العقاب وقت الخطأ، ولكن المؤكد أن أغلب الأبناء يفتقدون الأم الصديقة التى تستمع إليهم دون ملل، وتشاركهم أفكارهم وأحلامهم.

    إليك 7 نصائح تساعدك على التقرب أكثر من ابنائك وكسب صداقاتهم:
    ضعي قواعد أساسية
    قبل أن تحاولى كسب صداقة أولادك يجب عليك فى البداية إرساء قواعد أساسية مثل تخصيص مواعيد محددة لمشاهدة التليفزيون، واستخدام الكمبيوتر، مواعيد الخلود إلى النوم، وتحديد الأوقات التى تجتمع فيها الأسرة على المائدة، فيجب عليك التأكد أولا من تطبيق هذة القواعد حتى لا تؤدي صداقتك معهم إلى الإخلال بأى منها.

    الإحترام يولد الإحترام
    اعلمي أن احترامك لأطفالك ولشخصيتهم وأهتمامتهم وهواياتهم سيولد أحتراما لك بالمقابل، فلا تسخرى مثلا من أرائهم فى أمر ما، وقومي بمعاملتهم دائما على أنهم ذو شخصية مستقلة يكتسبون احترامهم لذاتهم من احترامهم للأخرين.

    امنحيهم حرية الأختيار
    بعد أن تأكدت من غرس المبادئ والقيم السليمة فى ابنائك، وكل ما يتعلق بالذوق العام وحتى التذوق الفنى، اتركى لهم حرية اختيار ما يناسبهم ووقتها تأكدى أنهم سيختارون الأشياء التى تتوافق مع التربية التى منحتيها لهم، وعند اختيارهم لملابس معينة أو موسيقى جديدة يسمعونها لا مانع من أن تعلقى عليها والأجمل أن يكون رأيك ايجابيا ومشجعا لهم.

    خصصي وقتا للأستماع إلى مشاكلهم
    من المؤكد أن يومك ملئ بالمسئوليات سواء داخل أو خارج المنزل فى العمل، ولكن هذا لا يمنع من تخصيص وقت تستمعى فيه لمشاكل الأولاد لتساعديهم على حلها، فأقيمى معم مناقشات موضوعية هادئة، شاركيهم خلالها بأفكارك التى تساعدهم على حل هذة المشكلة، وانصتى بإهتمام لأرائهم ووجهات نظرهم فى الموضوع.

    تجنبي الصراخ
    عندما يرتكب ابنك خطأ ما تجنبى الصراخ فى وجهه تعبيرا عن غضبك، حاولى أن تضبطى أعصابك وكونى هادئة فى رد فعلك تجاهه حتى لا تضطريه إلى الكذب عندما يخطئ مرة أخرى ليتجنب غضبك وثورتك عليه، فقط تحدثى له بهدوء وذكريه بالقواعد المتفق عليها، وبالعقاب الذى ينتظره، وقبل كل ذلك اعرفى منه السبب الذى دفعه لهذا الخطأ.

    عبري لهم عن حبك
    لا تخجلى من التعبير عن حبك لهم دائما، وتقديرك لكل شئ جميل يقومون بإنجازه، وأكدى لهم دائما أنك موجودة هنا للوقوف بجانبهم ودعمهم، لا تنسى كلمات التشجيع والدعاء لهم، وفى نهاية اليوم قومى بسؤالهم عن يومهم فيما قضوه، وكيف مر عليهم؟

    كوني أمينة أسرارهم
    بإختصار يجب أن تكونى أمينة أسرارهم، ولن يحدث ذلك إلا اذا وثقوا تماما أنك لن تعاقبيهم على شئ ما ولن تحكي عن أسرارهم حتى ولو كانت تافهة من وجهة نظرك للغير، فقط كوني على قدر الثقة التى منحوك إياها ولا تجعليها تهتز أبدا.

    3

    لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.